الصفحة الرئيسية الخدمات الالكترونية المدن الحديدة للاتصال بنا
 
 
   

عن الهيئة > مؤتمرات وندوات

وزير الإسكان: إعداد مخطط استراتيجى لمدينة المنيا الجديدة

   
 

فى لقائه بجمعية مستثمرى المدينة

وزير الإسكان: إعداد مخطط استراتيجى لمدينة المنيا الجديدة

تفويضات لرؤساء أجهزة المدن الجديدة للتيسير على المتعاملين

زيادة الأراضى المطروحة بالمدن الجديدة وضوابط مشددة لأراضى "القرعة"

كلف الدكتور طارق وفيق، وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية، الهيئة العامة للتخطيط العمرانى، بسرعة إعداد المخطط الاستراتيجى لمدينة المنيا الجديدة، على أن يكون أحد أساتذة جامعة المنيا مشاركا فى إعداد المخطط، مع الوضع فى الاعتبار تخصيص أرض للجامعة بالمدينة، فى مكان يلائم متطلبات التنمية.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير مساء أمس الأول مع أعضاء جمعية مستثمرى مدينة المنيا الجديدة، والذى حضره الدكتور مصطفى عيسى، محافظ المنيا، ومسئولو هيئتى المجتمعات العمرانية الجديدة، والتخطيط العمرانى.

وخلال اللقاء أعلن الوزير عن الانتهاء قريبا من الموافقة على صلاحيات وتفويضات لرؤساء أجهزة المدن الجديدة، فى كثير من الاختصاصات، وذلك تنفيذا لسياسة اللامركزية، التى تسعى الحكومة لتطبيقها، وتيسيرا على المتعاملين مع تلك الأجهزة،  حتى تزداد معدلات التنمية فى جميع المدن الجديدة.

وأكد الوزير أن هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة ستعمل على زيادة الأراضى المتاحة فى المدن الجديدة، لمختلف الفئات، تلبية للطلبات المختلفة التى تتلقاها الهيئة، مشيرا إلى أنه سيتم التشديد والتأكيد على عدم حصول من لا يستحق على أراضى الدولة المدعومة التى تطرحها بنظام القرعة، سواء بضوابط جديدة، أو بسن تشريع عاجل يمنع التعامل على أراضى الإسكان الاجتماعى "القرعة"، سواء بالبيع أو التوكيل أو أى تصرف بالشهر العقارى، وستتم مخاطبة وزير العدل، لاتخاذ اللازم، وتعميم هذه الضوابط على مكاتب الشهر العقارى على مستوى الجمهورية.

وكلف الوزير مسئولى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بإعداد برنامج تدريبى سريع لإدارات التخطيط والتنمية بأجهزة المدن الجديدة، لرفع قدراتهم، وتفعيل الأداء بما يحقق متطلبات التنمية، ويعمل على حل مشكلات المواطنين، ووضع رؤى مستقبلية لكل مدينة.

ووجه الوزير حديثه لأعضاء جمعية مستثمرى المنيا الجديدة، وأعضاء مجلس الأمناء بالمدينة، قائلا: أتمنى أن تكون لديكم مبادرات لحصر وتأجير الوحدات السكنية غير المستغلة بالمدينة، فليس معقولا أن تكون هناك نسبة كبيرة تتخطى الـ50% بكثير من الوحدات السكنية بالمدينة مغلقة، بينما نتكلم جميعا عن أن هناك أزمة سكن، ونطالب الدولة ببناء وحدات جديدة، وتخصيص أراض للبناء، أليس من الأولى بنا العمل على استغلال هذه الوحدات المغلقة، مؤكدا أن الوزارة تعمل على سن تشريعات تسهم فى تحقيق هذا الغرض، ولكن يجب أن تكون هناك مبادرات من المجتمع المدنى، خاصة أن هذه الظاهرة أصبحت عامة فى جميع مدن مصر.

كما كلف الوزير جمعية المستثمرين أيضا بتقديم مقترحاتهم فيما يخص الخدمات والتنمية بوجه عام فى المدينة، مؤكدا ترحيب الوزارة بأى أفكار ومقترحات تسهم فى تحقيق الأهداف التنموية، كما استجاب الوزير لمطالبهم بسرعة التنسيق مع وزير البترول لتوصيل الغاز الطبيعى للمدينة، وكذلك حل مشكلات النقل، ووجه رئيس جهاز المدينة بالتنسيق مع المحافظة لتوفير سيارات النقل الداخلى بالمدينة، وكذا النقل الخارجى.